Sudan

تقرير عن الوضع
الاستجابة للطوارئ
لجأ 27,000 شخص على الأقل إلى قرية توقا بسبب النزاع في جبل مرة
لجوء 27,000 شخص على الأقل إلى قرية توقا بسبب النزاع في جبل مرة

لجأ 27,000 شخص على الأقل إلى قرية توقا بسبب النزاع في جبل مرة

قام حوالي 27,000 شخص بإخلاء منازلهم ولجأوا إلى قرية توقا بجبل مرة بعد النزاع الداخلي بين فصيلين من جيش تحرير السودان - مجموعة (فصيل) عبد الواحد - جيش تحرير السودان / فصيل عبد الواحد الدوق وجيش تحرير السودان / فصيل عبد الواحد بورصا الذي بدأ في أوائل يونيو. وبحسب ما ورد جرى التنقيب عن مناجم الذهب في منطقتي دايا ودرسة بمحلية شمال جبل مرة بولاية وسط دارفور. وأفادت مفوضية العون الإنساني الحكومية في روكيرو أن الأشخاص قد وصلوا إلى مدينة روكيرو، وقرية جيميزا، وموقع تجمع سابانقا للنازحين، وقرية توقولا، وآخرون لجأوا إلى الجبال.

وفي 16 يونيو، قامت بعثة الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي في دارفور (اليوناميد) ووكالة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) ببعثة إلى قرية توجا (8 كم شمال شرق موقع فريق اليوناميد في قولو)، حيث يقدر عدد الأشخاص بنحو 27,000 وقد لجأ 90 في المائة منهم من النساء والأطفال. وعثر على النازحين يعيشون تحت الأشجار أو في العراء دون أي مأوى. وبناءً على الملاحظات والتقارير العامة من قادة المجتمع، فإن النازحين الجدد في حاجة ماسة إلى الغذاء، والمأوى في حالات الطوارئ والمواد غير الغذائية، والمياه، وكذلك المساعدات الصحية والتغذوية. وفي مهمة سابقة نفذت في 12 يونيو، وزعت اليوناميد 10 آلاف لتر من مياه الشرب وسلّمت حاويتين للمياه مزودة بصنابير. وتشمل الاحتياجات ذات الأولوية لأولئك النازحين في قرى توقو المآوي والمواد غير الغذائية؛ وخدمات المياه والمرافق الصحية والنظافة الصحية؛ وخدمات الصحة والتغذية؛ والطعام؛ والتعليم؛ وخدمات الحماية. وسيقوم برنامج الغذاء العالمي بتوزيع الغذاء على النازحين من قرية دايا في بلدة روكيرو بعد تسجيلهم من قبل المنظمة الدولية للهجرة.

الاحتياجات ذات الأولوية للنازحين في قرية توقو

المآوي والمواد غير الغذائية

وتعد المآوي الطارئة والمواد غير الغذائية أمرًا حيويًا حيث يعيش الناس في العراء وقد بدأ موسم الأمطار. والاحتياجات الملحة هي للأغطية البلاستيكية وأوعية المياه (الجركانات) والحصر البلاستيكية والبطانيات ومجموعات الطهي والملابس والأحذية للأطفال.

المياه والمرافق الصحية والنظافة

هناك حاجة ملحة لمياه الشرب والمراحيض. كما يجب القيام بحملة تنظيف عامة بالإضافة إلى توزيع الصابون وأوعية المياه البلاستيكية (الجركانات).

الصحة والتغذية

خدمات الصحة والتغذية مطلوبة، بما في ذلك خدمات الصحة الإنجابية والبرنامج الموسع للتحصين . وهناك حاجة أيضًا إلى برامج التغذية التكميلية الشاملة للطوارئ.

الأمن الغذائي وسبل العيش:

هناك حاجة ملحة لتوزيع المواد الغذائية العامة.

التعليم

لا توجد مدارس في قرية توقا لذلك هناك حاجة إلى المساعدة المدرسية الطارئة.

الحماية من العنف المبني على النوع الاجتماعي وحماية الطفل

في قرية توقا، جرى التعرف على 11 طفلاً منفصلين في موقع توجا للتجمع الذين يحتاجون إلى لم شملهم مع أسرهم. تمكنت اليونيسف من جمع التفاصيل والمعلومات من سبعة من الأطفال. بالإضافة إلى ذلك ، أفادت عائلتان من النازحين أن بعض أطفالهما في عداد المفقودين. أفادت إحدى العائلات أنه تم اختطاف أربعة من أفراد أسرهم خلال رحلة 11 يونيو 2020. وتم الإبلاغ عن ست حالات اغتصاب بين المشردين. ستقوم المنظمة الدولية للهجرة بعملية تحقق قريباً ، وفي نفس الوقت ستقوم المنظمات الإنسانية بتوزيع المساعدات الإنسانية الأولية. بمجرد التحقق من الأرقام ، سيبدأ الشركاء في المجال الإنساني استجابة متعددة القطاعات.

URL:

تم التنزيل: