Sudan

تقرير عن الوضع
الاتجاهات
Two Mid & Bot
المواد الغذائية الأساسية في السوق المحلي بالأبيض بولاية شمال كردفان، تصوير ليني كنزلي، برنامج الغذاء العالمي، مارس 2021

تكلفة سلة الغذاء المحلية في ارتفاع مستمر وفقًا لنشرة رصد الأسواق الصادرة من برنامج الغذاء العالمي

ارتفع متوسط تكلفة سلة الغذاء المحلية في السودان بشكل حاد بنسبة 20 في المائة من يناير 2021 إلى فبراير 2021 وفقًا لعدد فبراير 2021 من نشرة برنامج الغذاء العالمي لرصد الأسواق في السودان. في حين أن النسبة تزداد كل شهر فإن هذا هو أعلى ارتفاع في الأشهر الأخيرة وفقًا لبرنامج الغذاء العالمي.

وتتماشى هذه الزيادة مع التضخم المتزايد باستمرار، والذي بلغ 330 في المائة في فبراير من 304 في المائة في يناير وما يقرب من 270 في المائة في ديسمبر 2020، وفقًا للجهاز المركزي للإحصاء. حيث أفاد الجهاز أن أسعار المواد الغذائية والمشروبات استمرت في الارتفاع، مما تسبب في استمرار التضخم في الارتفاع من مستوى قياسي بلغ 300 في المائة للشهر الثاني على التوالي.

وكان بنك السودان المركزي قد أعلن الشهر الماضي عن سياسة جديدة للإدارة المرنة لسعر الصرف لتوحيد سعري السوق الرسمي والموازي حيث حدد سعرًا تأشيريًا عند 375 جنيهًا سودانيًا للدولار الأمريكي من السعر السابق البالغ 55 جنيهًا سودانيًا. وخلال الثلاثة أسابيع الأولى من شهر فبراير، تراوح سعر الصرف بين 350 و400 جنيه سوداني للدولار في السوق الموازية. وبسبب تغيير سياسة سعر الصرف، فإن معدل التضخم المرتفع بالفعل سيواجه مزيدًا من الضغوط الصعودية على الأقل على المدى القصير إلى المدى المتوسط ، مما يؤدي إلى زيادة أسعار السلع، بما في ذلك المواد الغذائية الأساسية. وسيؤدي ذلك إلى تآكل القوة الشرائية للسكان وقد يؤدي إلى مزيد من عدم استتباب الأمن الغذائي والضعف الاقتصادي. على الجانب الإيجابي كان هناك تحسن في معدل الأجر اليومي للعمالة المؤقتة، حيث ارتفع بنسبة 14 في المائة في فبراير 2021 مقارنة بالشهر السابق. وقال برنامج الغذاء العالمي إن هذا يمكن أن يحسن القوة الشرائية للأفراد ويخفف من تأثير ارتفاع أسعار المواد الغذائية. القمح في فبراير 2021 بلغ متوسط سعر التجزئة القومي لدقيق القمح في المناطق التي يعمل فيها برنامج الغذاء العالمي 242.75 جنيهًا سودانيًا للكيلوجرام، بزيادة قدرها 36.17٪ مقارنة بشهر يناير 2021. ويرجع ذلك أساسًا إلى تدهور العملة السودانية خلال شهري يناير وفبراير 2021 حيث يعتمد السودان على استيراد القمح (70-80 بالمائة من احتياجاته). الذرة الرفيعة بلغ متوسط سعر التجزئة الوطني للذرة الرفيعة 97.33 جنيه للكيلوجرام الواحد في فبراير 2021، بزيادة قدرها 4.9 في المائة مقارنة بشهر يناير 2021. وتعزى هذه الزيادة إلى الزيادة التضخمية في تكلفة الإنتاج والنقل، بالإضافة إلى ارتفاع الطلب الحالي بسبب النفاد المبكر لمحصول المواسم السابقة في وقت سابق. لذا من المتوقع أن ترتفع أسعار الذرة الرفيعة بشكل طفيف خلال الشهر المقبل.

URL:

تم التنزيل: